هل شرب الماء مضر بالصحة؟

هل شرب الماء مضر بالصحة؟

يقول سفر المكابيين الثاني (15:39).

” وكما أن شرب الخمر وحدها أو شرب الماء وحده مضر، وإنما تطيب الخمر ممزوجة بالماء وتعطي لذة وطربا “

الشبهة

هل الماء وحده مضر كما جاء في سفر المكابيين ألاصحاح الخامس عشر

ثم كما ان اشرب الخمر وحدها او شرب الماء وحده مضر وانما تطيب الخمر ممزوجة بالماء وتعقب لذة وطربا كذلك تنميق الكلام على هذا الاسلوب يطرب مسامع مطالعي التاليف.

أذا أتفقنا جميعا أن شرب الخمر مضر فهل يكون الماء بأي حالة من الاحوال او حتي أذا خفف الخمر بالماء سيكون غير مضر

ارجو الاجابة ولكن أجابة علمية وليس أجابة حلزونية

الرد

يقول المعترض ان شرب الماء وحده ليس مضر فما ذكر في سفر المكابين الثاني خطا
ورغم ان هذا العدد يتكلم كمثال الا ان الحقيقة العلمية المذكورة فية صحيحة علي عكس ما يظن المعترضين
هذا السفر كتب سنة 40 قبل الميلاد فهو يتكلم عن ما كان يفعله اهل هذا الزمان فمصادر المياه في هذة الفترة هي الابار ولانهار التي يجد الانسان صعوبة في نقلهم باستمرار فيلجا الي تخزينها .هذة المياه الغير معقمة والغير مفلترة تمتلئ بالبكتيريا والشوائب وبعض المواد الذائبة الضارة.شرب هذا الماء فعلا يضر وخاصتا اذا تم تخزينة فترة فهو ممكن يسبب العدوي البكتيرية او امراض الكلي او بعض الامراض الاخري بسبب المواد المعلقة والذائبة وهذة العملية تستغرق فترة فلا تصلح لمعالجة المياة بسرعة.
كان اهل هذا الزمان يلجؤون لعدة وسائل لتفادي هذة الاخطار عن طريق اولا وضعها في اواني فخارية التي تتميز بخاصية الامتزاز الصحي وازالة بعض المواد الضارة المعلقة وخاصية التبادل الايوني التي تزيل بعض المواد الذائبة الضارة وايضا خاصية الفلترة لازاله الشوائب . والطريقة الاخري التي تقلل من اضرار هذة المياه الغير نقية هي مزجها بالخمر حيث ان الكحليات تساعد علي قتل البكتريا ومنع نموها وايضا الكحل يساعد علي ترسيب المواد الزائبه لان معدل زوبان هذة المواد يقل بسبب الكحل.وهذا العلاج للماء اسرع بكثير وكان شائع هذة الفترة .وهذا ما تكلم عليه الوحي في هذة الاعداد ويوافق الكتاب كليا وتاريخيا وعلميا

Harmful qualities could also be removed by addition of vinegar or wine

حيث يقول موقع كامبردج: ” يمكن أن تزال الخواص الضارة (من المياه) بإضافة خل أو خمر “.

http://www.cambridge.org/us/books/kiple/water.htm

Since ancient times, in countries like Israel, Rome and (more recently) France, water was too polluted to drink untreated. By mixing 1 part red wine to 3 parts water, sufficient purification was achieved. For killing bacteria in laboratory conditions, red wine ranked 3 to 4 times more effective than pure alcohol or tequila

ويقول أحد العلماء تحت عنوان (تطهير المياه – PURIFYING WATER): ” منذ العصور القديمة، في دول مثل إسرائيل وروما (والأكثر حداثة) فرنسا كانت المياه ملوثة جدا وغير معالجة. وكانوا يقومون بعمل تطهير كافي بخلط جزء من الخمر الحمراء لثلاثة أجزاء من المياه. ولقتل البكتريا في حالات المعامل تصنف الخمر الحمراء من ثلاث إلى أربع مرات أكثر فاعلية من الكحول النقي أو tequila “.

http://standeyo.com/News_Files/LTAH_Water_Pure2.html


وكذالك توجد عدة طرق اخري منها وضع عملات من الفضة التي تساهم في تنقية الماء .او الفلترة عن طريق استخدام الفحم

وايضا في الزمن الحاضر الحقيقة العلمية موجودة في هذا العدد صحيحة ينصح الاطباء بشرب من اثنين الي اربعة لتر ماء في اليوم ,وهو بمعدل مئتين واربعين ملي ثمان مرات ,اكثر من ذالك وبدون املاح تعويضية التي تفقد بالعرق والبول قد تتسبب في عدة امراض مثل الاسهال والتعب العضلي وغيرها ولذالك ينصح بشرب الماء المخلوط بالاملاح وخاصتا في ايام الحر واثناء الجهد العضلي وينصح ايضا بعدم شرب المياه القليلة الاملاح مثل الماء المقطر بكثرة لانة يؤدي الي فشل وقد تحدث منه حالة وهي قلة الصوديوم في الجسم وهذا خطير علي صحة الانسان

Hyponatremia

قلة املاح الصديوم في الدم بسبب كثرة شرب الماء

Hyponatremia causes may include:

Consuming excessive water during exercise. Because you lose sodium through sweat, drinking too much water during endurance activities, such as marathons and triathlons, can dilute the sodium content of your blood.

http://www.mayoclinic.com/health/hyponatremia/DS00974/DSECTION=causes

INTRODUCTION — In almost all cases, hyponatremia results from the intake (either oral or intravenous) and subsequent retention of water [1] .

http://www.uptodate.com/patients/content/topic.do?topicKey=fldlytes/703 4

واثبات من بعض المراجع

How wine was drunk in ancient times

The Ancient Practice of Mixing Water and Wine

Wine was added to water to purify the water. It also sweetened up the water and gave it a bit of flavor. Folks living in Bible times didn’t have two supermarket aisles full of various types of juices and soft drinks from which to choose.

In such a warm climate, their juice would ferment all by itself unless they drank it all right after harvest. They had no canning lids, no freezers, and no powdered drinks. Thus, their choices were limited to a few kinds of fruit juices, warm goats milk, and for the most part, stagnant water from a cistern near their house. Thus, if they could add a little flavor to their water, they did. Wine was mixed with water to sweeten up the water and to purify it.

However, the ancient civilized societies were well aware of the DANGERS of alcohol. They needed the wine as a beverage and as a water purifier, and yet at the same time maintained strict codes of its “use.”  A Babylonian King named Hammurabi established a code of law in which he “laid out a variety of restrictions on the consumption and sale of alcohol. Violators of these laws could be executed. Similarly, in China, during the reign of Emperor Chung K’iang, drunkards were executed to show that the government did not approve of excessive drinking.”[i]  From the beginning, alcohol posed a problem to the ancient societies. On the one hand, they needed wine, but on the other hand, they also recognized its dangers.

Many writings verify the fact that the ancients dealt with this dilemma by mixing their wine with water to PREVENT intoxication. Consider the following examples. In civilized Greek society, Homer (Odyssey IX, 208f) mentions a ratio of twenty parts water to one part wine. Hippocrates also considered “twenty parts of water to one part of the Thracian wine to be the proper beverage.” [ii] Pliny (Natural History XIV, vi, 54) mentions a ration of eight parts water to one part wine. Athenaeus’s The Learned Banquet,  (around A.D. 200) writes in a play that their custom was to mix three parts water to one part wine. [iii]

In Greece it was “considered barbarous to drink wine that was not diluted with water.”[iv] Plutarch wrote (in Sumposiacs III, ix), “We call a mixture wine, though the larger of the component parts is water.” [v] A mixture of equal parts was considered strong drink. The ratio varied from place to place, but the practice of mixing water with wine was common. Athenaeus quoted Mnesitheus of Athens as saying, “in daily intercourse, to those who drink it moderately it gives good cheer; but if you overstep the bounds it brings violence. Mix it half and half and you get madness; unmixed—bodily collapse.”[vi]

In Jewish society wine was also mixed with water, and unmixed wine was considered a strong drink. Several Old Testament passages spoke of the difference between wine and strong drink (Deut. 14:26; 29:6). The priests were to avoid BOTH when they went into the tabernacle (Lev.10:8-9). The Talmud (oral traditions of the Jews from about 200 BC to AD 200) includes instructions concerning wine in several chapters. One section (Shabbath 77a) states that wine which does not carry at least 3 parts of water is not wine. It would be considered a strong drink. [vii] 

Rabbis said that food unblessed was unclean. They taught that wine, unless mixed with water, could not be blessed. Some rabbis demanded three parts of water; some demanded ten parts water before they would bless it. While the standards varied somewhat, it does give us some insight into the common practice of mixing wine and water in the days of Christ. (This might help shed light on the miracle at the wedding of Cana.)

A passage from the uninspired apocryphal book of II Macc. 15:39 also sheds light on this practice among the Jews:  “For as it is hurtful to drink wine or water alone; and as wine mingled with water is pleasant, and delighteth the taste: even so speech finely framed delighteth the ears of them that read the story. And here shall be an end.” This passage reveals the fact that they understood that drinking water alone (unmixed) was often harmful, and was thus MIXED it with wine. The mixing improved the taste of the (often stagnant) water AND removed the hurtful or harmful effects of unpurified water. This passage indicates to us the common Jewish custom of mixing water and wine and also includes two reasons for doing so.

For the ancients, (especially the ancient Jews) drinking wine unmixed was considered Barbaric. It was a violation of Talmud and the standards of the rabbis. Wine that was not mixed was considered strong drink, and strong drink was considered Barbaric and thus, forbidden.

However, in later years, the Romans were not so restrained in their drinking practices. Excessive drinking of wine became such a problem in Rome that Emperor Domitius Ulpinus came to believe that wine would destroy the empire. “To combat alcoholism spreading throughout the Roman culture, Domitius ordered half the vineyards in the empire to be destroyed and raised the price of wine.”[viii]

When we read of drinking wine in the Bible, it must be understood in light of the customs, standards, and practices of that day. When we read the word wine we should thinkwine mixed with water” unless it specifically says unmixed or strong drink.


وترجمته

كيف كان يشرب النبيذ في العصور القديمة

في الممارسة القديمة من خلط الماء والنبيذ

النبيذ أضيف في المياه لتنقية المياه. كما تصل المياه المحلاة وأعطاها شيئا من نكهة. الناس الذين يعيشون في الكتاب المقدس مرات لم يكن لديها اثنين من الممرات سوبر ماركت الكامل لمختلف أنواع العصير والمشروبات الغازية من الذي يختار.

في مثل هذا المناخ الحار ، سيكون من عصير الهياج من تلقاء نفسه ، إلا إذا كانوا يشربون منه كل الحق بعد الحصاد. لم يكن لديهم أغطية التعليب ، لا المجمدات ، وليس المشروبات المجفف. وبالتالي ، كانت محدودة خياراتهم لبضعة أنواع من عصائر الفاكهة ، دافئ حليب الماعز ، وبالنسبة للجزء الاكبر ، والمياه الراكدة من صهريج بالقرب من منزلهم. وهكذا ، اذا كان يمكن إضافة نكهة قليلا إلى المياه ، وفعلوا ذلك. النبيذ كان يخلط مع الماء لتحلية المياه وتصل الى تطهيره.

ومع ذلك ، فإن المجتمعات المتحضرة القديمة كانت تدرك جيدا من مخاطر الكحول. انهم بحاجة للنبيذ والمشروبات ونتيجة لتنقية المياه ، ولكن في نفس الوقت الحفاظ على قواعد صارمة من استخدامويدعى الملك البابلي حمورابي وضعت مدونة القانون الذي قال انه وضعت مجموعة متنوعة من القيود المفروضة على استهلاك الكحول وبيعها. يمكن أن ينتهك هذه القوانين يتم تنفيذها. وبالمثل ، في الصين، في عهد الامبراطور تشونغ k’iang ، السكاري أعدم لاظهار ان الحكومة لم توافق على الافراط في شرب الكحول “.[ط]من البداية ، والكحول تمثل مشكلة في المجتمعات القديمة. من ناحية ، فإنها تحتاج إلى النبيذ ، ولكن من ناحية أخرى ، كما أنها معترف بها من أخطار.

كتابات العديد من التحقق من حقيقة أن القدماء التعامل مع هذه المعضلة من خلال خلط من النبيذ مع الماء لمنع التسمم. النظر في الأمثلة التالية. في المجتمع اليوناني المتحضر ، هوميروس (الأوديسة التاسع ، 208f) ويذكر أن نسبة العشرين قطع المياه الى خمر واحد جزء. كما نظرت أبقراط العشرين أجزاء من الماء لجزء واحد من النبيذ ثراسيا لتكون المشروبات السليم“. [ب] بليني (التاريخ الطبيعي الرابع عشر والسادس ، 54) ويذكر على حصص غذائية من ثمانية أجزاء من الماء إلى خمر واحد جزء. وAthenaeus وليمة المستفادة، (حوالي 200 ميلادي) يكتب في المسرحية التي كانت مخصصة لهم لخلط المياه إلى ثلاثة أجزاء جزء واحد النبيذ. [الثالث]

في اليونان انها تعتبر وحشية لشرب الخمر لم يكن مخففا بالماء“.[الرابع] بلوتارخ كتب (في Sumposiacs الثالث ، والتاسع) ، إننا ندعو النبيذ المخلوط ، وعلى الرغم من أن أكبر جزء من الأجزاء المكونة من المياه“. [ت] مزيج من أجزاء متساوية يعتبر مشروب قوي. والنسبة تختلف من مكان إلى مكان ، ولكن هذه الممارسة لخلط المياه مع النبيذ كان شائعا. Athenaeus نقلت Mnesitheus من أثينا قوله ، في الجماع يوميا ، لأولئك الذين الشراب باعتدال أنه يعطي إبتهاج جيدة ، ولكن إذا تجاوز حدود ان يجلب العنف. انها مزيج من نصف ونصف ، وتحصل على الجنون ؛ غير المخلوط انهيار جسدي “.[السادس]

النبيذ في المجتمع اليهودي أيضا خلطها مع الماء والنبيذ وغير المخلوط يعتبر مشروب قوي. عدة فقرات من العهد القديم تحدث عن الفرق بين النبيذ والمشروبات القوية (تث 14:26 ؛ 29:6). الكهنة كانوا على تجنب عندما ذهبوا الى المعبد (Lev.10 :8 – 9). التلمود (التقاليد الشفوية لليهود من حوالي 200 قبل الميلاد الى 200 ميلادية) تتضمن تعليمات بشأن النبيذ في عدة فصول. مقطع واحد (Shabbath 77a) تنص على أن الخمر الذي لا يحمل ما لا يقل عن 3 أجزاء من الماء ليس النبيذ. وسيكون من يعتبر مشروب قوي. [السابع] 

وقال الحاخامات ان الغذاء المحروم كان نجسا. انها تعلم ان والنبيذ ، واذا لم يختلط الماء ، لا يمكن أن يكون مباركا. وطالب بعض الحاخامات ثلاثة أجزاء من الماء ، وطالب بعض عشرة أجزاء من الماء قبل أن يبارك فيه. في حين أن المعايير تختلف إلى حد ما ، فإنه لا يقدم لنا بعض الضوء على الممارسة الشائعة المتمثلة في خلط النبيذ والماء في أيام المسيح. (وهذا قد يساعد في تسليط الضوء على معجزة في حفل زواج قانا.)

بفقرة من كتاب ملفق لا روح فيه من فيتصرف المركز الثاني. 15:39 كما يلقي الضوء على هذه الممارسة بين اليهود : “كما لأنه مؤذ للشرب النبيذ أو الماء وحده ، والنبيذ كما تختلط مع المياه لطيفا ، وdelighteth الذوق : على الرغم من ذلك الخطاب دقة مؤطرة delighteth آذان لهم أن قرأت القصة. وهنا يجب أن تكون نهايتها. “ هذا المقطع يكشف عن حقيقة أنهم أدركوا أن المياه الصالحة للشرب وحيد (غير المخلوط) كثيرا ما كان الضارة ، وهكذا كان خلطه مع النبيذ. خلط تحسين طعم (الراكدة في كثير من الأحيان) والمياه وإزالة آثار مؤذية أو ضارة للمياه غير منقى. هذا النص يبين لنا أن العرف العام اليهودي في خلط الماء والنبيذ ، وتشمل أيضا سببين للقيام بذلك.

لالقدماء ، (يعتبر بخاصة اليهود القديمة) شرب الخمر غير المخلوط البربرية. انها انتهاك لالتلمود ومعايير من الحاخامات. النبيذ الذي كان يعتبر غير مختلطة شرب قوية، والمشروبات القوية اعتبرت البربرية ، وبالتالي ، ممنوع.

ومع ذلك ، في السنوات اللاحقة ، والرومان لم تكن مقيدة حتى في ممارساتها للشرب. الإفراط في شرب الخمر وأصبحت هذه المشكلة في روما ان الامبراطور Domitius Ulpinus جاء الى الاعتقاد بأن النبيذ من شأنه أن يدمر الإمبراطورية. “لمكافحة انتشار الإدمان على الكحول في جميع أنحاء الثقافة الرومانية ، وأمرت Domitius نصف الكروم في الامبراطورية يتعين تدميرها ، ورفع سعر النبيذ“.[الثامن]

عندما نقرأ من شرب الخمر في الكتاب المقدس ، وأنه يجب أن يفهم في ضوء العادات والمعايير والممارسات في ذلك اليوم. عندما كنا يقرأ كلمة النبيذ ينبغي لنا أن يفكر الخمر الممزوج بالماءما لم يكن على وجه التحديد تقول غير مختلط أو الشراب قوية.

ولكن نعود للمعني الروحي بعد اثبات الكلام العلمي السليم في الكتاب المقدس

الكاتب يريد أن تكون نهاية كلامه أن أورشليم عادت وصارت في يد شعب الله محررة من الوثنيين، وهيكلها لله وليس في يد الوثنيين. ويريد الكاتب أن يقول أن الله قد كلل أعمال يهوذا بالنجاح. ونرى أيضاً إتضاع الكاتب.

الخمر= يشير للتاريخ الذي كتبه والماء = يشير لمزج هذا التاريخ بالتفسيرات والشرح الذي كان يكتبه مثل (6:9،8،10+ 6:13،8). أي أن الهدف من الكتابة أن نرى عمل الله مع شعبه فنتعزى كمن يشرب خمراً لينتشي ويفرح. ولكن الخمر وحدها مضرة إذ تكون قوية، والتاريخ وحده دون شرح (الماء) قد لا يفهم فيحدث ضرراً. والماء وحده (أي رأي الكاتب) لن يفرح أحد.

مثال لذلك:- لماذا يسمح الله لكل هذا العذاب لشعبه؟ لو ذكر التاريخ وحده لتعثر القارئ، لذلك فالكاتب يمزج التاريخ بالشرح فنفهم أن هذا كان بسبب خطايا الشعب وأن هذا كان لمحبة الله لشعبه فهو يؤدبهم (14:4-17+ 17:5،18+ 12:6) وفي الأخيرة (12:6) يقول صراحة إني لأرجو من مطالعي هذا الكتاب أن لا يستوحشوا من هذه الضربات وأن يحسبوا هذه النقم ليست للهلاك بل لتأديب أمتنا

[i] The Encyclopedia of Psychological Disorders, Drowning our Sorrows, Chelsea House Publishers, Philadelphia, 2000, p. 20.

[ii] William Patton, Bible Wines, Sane Press, Oklahoma City, 1871, p.50.

[iii] J. Dwight Pentecost, The Words and Works of Jesus Christ, Zondervan Corporation, Grand Rapids, 1981, pp. 115-117.

[iv] The Encyclopedia of Psychological Disorders, Drowning our Sorrows, Chelsea House Publishers, Philadelphia, 2000, p. 20.

[v] J. Dwight Pentecost, The Words and Works of Jesus Christ, Zondervan Corporation, Grand Rapids, 1981, pp. 115-117.

[vi]Norman L. Geisler, A Christian Perspective on Wine-Drinking, Bib.Sac.—V139 #553—Jan 82—51.

[vii] J. Dwight Pentecost, The Words and Works of Jesus Christ, Zondervan Corporation, Grand Rapids, 1981, p.116.

[viii] The Encyclopedia of Psychological Disorders, Drowning our Sorrows, Chelsea House Publishers, Philadelphia, 2000, p. 21-22.

http://www.salembible.org/biblestudies/alcohol_3.htm

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: