كيف ان الصدقة تمحوا الخطايا ؟

كيف ان الصدقة تمحوا الخطايا ؟

سفر طوبيا 12: 9

لان الصدقة تنجي من الموت وتمحو الخطايا وتؤهل الانسان لنوال الرحمة والحياة الابدية

الشبهة

في حين يقر الكتاب المقدس أن دم المسيح (الذي كانت دماء الذبائح قديماً رمزاً لھ) ھو الذي يطھر من الخطايا

عب 9

13 لأَنَّهُ إِنْ كَانَ دَمُ ثِيرَانٍ وَتُيُوسٍ وَرَمَادُ عِجْلَةٍ مَرْشُوشٌ عَلَى الْمُنَجَّسِينَ، يُقَدِّسُ إِلَى طَهَارَةِ الْجَسَدِ،
14 فَكَمْ بِالْحَرِيِّ يَكُونُ دَمُ الْمَسِيحِ، الَّذِي بِرُوحٍ أَزَلِيٍّ قَدَّمَ نَفْسَهُ للهِ بِلاَ عَيْبٍ، يُطَهِّرُ ضَمَائِرَكُمْ مِنْ أَعْمَال مَيِّتَةٍ لِتَخْدِمُوا اللهَ الْحَيَّ!

الرد :

لايختلف احد في ان دم السيد المسيح هو الكفاري الوحيد وكان رمزه الذبائح الحيوانية في العهد القديم ولكن الاعمال التي تثبت ان ايمان الانسان حي وتثبت قبوله لعمل الفداء فيه لها اهمية كبري في اثبات الايمان للنال بالايمان الفداء ومحو الخطايا وملكوت السموات ولهذا ندرس معني الصدقه

إنجيل متى 6: 2

فَمَتَى صَنَعْتَ صَدَقَةً فَلاَ تُصَوِّتْ قُدَّامَكَ بِالْبُوقِ، كَمَا يَفْعَلُ الْمُرَاؤُونَ فِي الْمَجَامِعِ وَفِي الأَزِقَّةِ، لِكَيْ يُمَجَّدُوا مِنَ النَّاسِ. اَلْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّهُمْ قَدِ اسْتَوْفَوْا أَجْرَهُمْ!

إنجيل متى 6: 3

وَأَمَّا أَنْتَ فَمَتَى صَنَعْتَ صَدَقَةً فَلاَ تُعَرِّفْ شِمَالَكَ مَا تَفْعَلُ يَمِينُكَ،

شرط الصدقه المقبوله ان تكون في الخفاء لكي لا تكون سبب تمجيد للذات فيكون هدفها خدمة اولاد الله

والذي يفعل هذا

إنجيل لوقا 11: 41

بَلْ أَعْطُوا مَا عِنْدَكُمْ صَدَقَةً، فَهُوَذَا كُلُّ شَيْءٍ يَكُونُ نَقِيًّا لَكُمْ.

اي ان الصدقه تنقي الاشياء وتطهرها . وهنا اتسائل تنقية الانسان تكون من ماذا ؟ اعتقد الاجابه من الشر والخطيه

إنجيل لوقا 12: 33

بِيعُوا مَا لَكُمْ وَأَعْطُوا صَدَقَةً. اِعْمَلُوا لَكُمْ أَكْيَاسًا لاَ تَفْنَى وَكَنْزًا لاَ يَنْفَدُ فِي السَّمَاوَاتِ، حَيْثُ لاَ يَقْرَبُ سَارِقٌ وَلاَ يُبْلِي سُوسٌ،

وايضا يكون الانسان لنفسه كنز في ملكوت السموات وينال الرحمة والحياة الابدية كما قال طوبيا (وتؤهل الانسان لنوال الرحمة والحياة الابدية )

وبهذا يتضح ان الصدقه هي نوع من الاعمال التي تثبت ان الايمان حي وفعال وتثبت ان الانسان يحي حياة التوبة التي تؤهله لنوال المغفرة لمحو خطاياه كما قال طوبيا وتؤهله لقبول عمل فداء دم السيد المسيح المعطي للكل ولن يفوز به من يتوب ويؤمن ويقبل ويعمل اعمال تثبت ان الايمان حي

سفر أعمال الرسل 26: 20

بَلْ أَخْبَرْتُ أَوَّلاً الَّذِينَ فِي دِمَشْقَ، وَفِي أُورُشَلِيمَ حَتَّى جَمِيعِ كُورَةِ الْيَهُودِيَّةِ، ثُمَّ الأُمَمَ، أَنْ يَتُوبُوا وَيَرْجِعُوا إِلَى اللهِ عَامِلِينَ أَعْمَالاً تَلِيقُ بِالتَّوْبَةِ.

رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 2: 6

الَّذِي سَيُجَازِي كُلَّ وَاحِدٍ حَسَبَ أَعْمَالِهِ.

رسالة يعقوب 2: 14

مَا الْمَنْفَعَةُ يَا إِخْوَتِي إِنْ قَالَ أَحَدٌ إِنَّ لَهُ إِيمَانًا وَلكِنْ لَيْسَ لَهُ أَعْمَالٌ، هَلْ يَقْدِرُ الإِيمَانُ أَنْ يُخَلِّصَهُ؟

78) رسالة يعقوب 2: 17

هكَذَا الإِيمَانُ أَيْضًا، إِنْ لَمْ يَكُنْ لَهُ أَعْمَالٌ، مَيِّتٌ فِي ذَاتِهِ.

79) رسالة يعقوب 2: 18

لكِنْ يَقُولُ قَائِلٌ: «أَنْتَ لَكَ إِيمَانٌ، وَأَنَا لِي أَعْمَالٌ» أَرِنِي إِيمَانَكَ بِدُونِ أَعْمَالِكَ، وَأَنَا أُرِيكَ بِأَعْمَالِي إِيمَانِي.

80) رسالة يعقوب 2: 20

وَلكِنْ هَلْ تُرِيدُ أَنْ تَعْلَمَ أَيُّهَا الإِنْسَانُ الْبَاطِلُ أَنَّ الإِيمَانَ بِدُونِ أَعْمَال مَيِّتٌ؟

81) رسالة يعقوب 2: 21

أَلَمْ يَتَبَرَّرْ إِبْرَاهِيمُ أَبُونَا بِالأَعْمَالِ، إِذْ قَدَّمَ إِسْحَاقَ ابْنَهُ عَلَى الْمَذْبَحِ؟

82) رسالة يعقوب 2: 22

فَتَرَى أَنَّ الإِيمَانَ عَمِلَ مَعَ أَعْمَالِهِ، وَبِالأَعْمَالِ أُكْمِلَ الإِيمَانُ،

83) رسالة يعقوب 2: 24

تَرَوْنَ إِذًا أَنَّهُ بِالأَعْمَالِ يَتَبَرَّرُ الإِنْسَانُ، لاَبِالإِيمَانِ وَحْدَهُ.

84) رسالة يعقوب 2: 25

كَذلِكَ رَاحَابُ الزَّانِيَةُ أَيْضًا، أَمَا تَبَرَّرَتْ بِالأَعْمَالِ، إِذْ قَبِلَتِ الرُّسُلَ وَأَخْرَجَتْهُمْ فِي طَرِيق آخَرَ؟

85) رسالة يعقوب 2: 26

لأَنَّهُ كَمَا أَنَّ الْجَسَدَ بِدُونَ رُوحٍ مَيِّتٌ، هكَذَا الإِيمَانُ أَيْضًا بِدُونِ أَعْمَال مَيِّتٌ.

86) رسالة يعقوب 3: 13

مَنْ هُوَ حَكِيمٌ وَعَالِمٌ بَيْنَكُمْ، فَلْيُرِ أَعْمَالَهُ بِالتَّصَرُّفِ الْحَسَنِ فِي وَدَاعَةِ الْحِكْمَةِ.

وفكر الكتاب واضح ان الخلاص بالايمان الحي الفعال العامل وهذه اهمية الاعمال ومنها الصدقة التي تمحوا الخطايا بدم السيد المسيح وتؤهل للحياة الابدية

تكرر هذا التعبير ايضا في العهد القديم ( والعهد القديم عهد الجهاد بالاعمال فكان لابد ان يوضح اهمية ومعني الاعمال )

سفر أيوب 34: 25

لكِنَّهُ يَعْرِفُ أَعْمَالَهُمْ، وَيُقَلِّبُهُمْ لَيْلاً فَيَنْسَحِقُونَ.

سفر إشعياء 59: 18

حَسَبَ الأَعْمَالِ هكَذَا يُجَازِي مُبْغِضِيهِ سَخَطًا، وَأَعْدَاءَهُ عِقَابًا. جَزَاءً يُجَازِي الْجَزَائِرَ.

سفر إرميا 17: 10

أَنَا الرَّبُّ فَاحِصُ الْقَلْبِ مُخْتَبِرُ الْكُلَى لأُعْطِيَ كُلَّ وَاحِدٍ حَسَبَ طُرُقِهِ، حَسَبَ ثَمَرِ أَعْمَالِهِ.

6) سفر يشوع بن سيراخ 3: 33

الماء يطفئ النار الملتهبة والصدقة تكفر الخطايا

8) سفر يشوع بن سيراخ 17: 18

صدقة الرجل كخاتم عنده فيحفظ احسان الانسان كحدقة عينه

10) سفر يشوع بن سيراخ 29: 15

اغلق على الصدقة في اخاديرك فهي تنقذك من كل شر

واعتقد بهذا يكون فكر الكتاب عن اهمية الاعمال التي تخلص ( مثل الصدقه ) واضح

تفسير سفر طوبيا للأنبا مكاريوس

الصدقة المقصودة ھنا ، ھى تلك التى تبذل عن حب و أفضل منھا ، تلك التى تقدم مع التوبة ، و من ھنا فقد ركزت الكنيسة فى تعاليمھا عن الصدقة ، أن تلازم فترات الصوم و التى فيھا يعيش المؤمن حياة التوبة

وتفسير ابونا انطونيوس فكري

آيات (8-10): هنا نرى عناصر العبادة الثلاثة يرشدهم الملاك لها الصلاة والصدقة والصوم. الصدقة تنجي من الموت= هذه مثل مال الظلم.هد يرفعنا عن محبة العالم فنقترب إلى الله والصدقة بها نعمل خيراً مع الرب نفسه فنراه. فالرب وضع نفسه مكان الجوعان والعطشان والمسجون..

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: